الرئيسية / news / رئيس الجمهورية يختتم اليوم زيارته الرسمية لتونس
02

رئيس الجمهورية يختتم اليوم زيارته الرسمية لتونس

من المقرر أن يختتم رئيس الجمهورية السيد/ إسماعيل عمر جيله اليوم الخميس زيارته الرسمية لتونس تلبية لدعوة تلقاها من الرئيس التونسي السيد/ الباجي قائد السبسي. وكان رئيس الجمهورية وصل إلى تونس مساء أمس الأول الثلاثاء ،واستهل برنامج زيارته يوم أمس الأربعاء بإجراء محادثات مع نظيره التونسي السيد/ الباجي قائد السبسي بقصر قرطاج ، تناولت العلاقات الثنائية بين البلدين والتعاون القائم بينهما في المجالات ذات الأولوية، بالإضافة إلى تبادل وجهات النظر حول المسائل ذات الاهتمام المشترك عربيا وإقليميا دوليا. ونوّه رئيس الجمهورية السيد/إسماعيل عمر جيله بالزخم الذي تشهده العلاقات الجيبوتية – التونسية، معربا عن تقديره لاستعداد تونس وحرصها على تعزيز التعاون مع جيبوتي في مختلف المجالات، وثمن التجربة الديمقراطية في تونس ، وحرص القيادة التونسية علي الحفاظ على مكتسبات الدولة العصرية وتحقيق الاستقرار في البلاد . من جانبه ، أكّد الرئيس الباجي قائد السبسي، حرص تونس على تعزيز العلاقات الثنائية مع جمهورية جيبوتي وتقديم الخبرات لها لدفع التعاون بين البلدين نحو الأمام ، وشدّد على أن هذه الزيارة من شأنها أن تساهم في فتح آفاق واعدة للتعاون بين الجانبين، داعيا إلى ضرورة الاستفادة المثلى من الموقع الاستراتيجي للبلدين وانفتاحهما على الخارج لتحقيق نجاعة أكبر خصوصا في المبادلات التجارية التي ظلت دون المستوى المأمول. 

وعقب هذا اللقاء ، ترأس الرئيسان جلسة مباحثات موسعة بين وفدي البلدين، تطرقت إلى مجالات التعاون ذات الأولوية وسبل تطويرها وتنميتها خصوصا في قطاعات النقل البحري والجوي والتعليم العالي والبحث العلمي في اختصاصات الطب والهندسة وتكنولوجيات الاتصال، إلى جانب تبادل الخبرات في ميادين السياحة والصناعات التقليدية والتبادل التجاري وتعزيز فرص الاستثمار.
وأشار الجانبان إلى أنّه تمّ الاتفاق على الإسراع بعقد اللجنة المشتركة الجيبوتية التونسية مطلع العام المقبل 2019 لمتابعة تنفيذ الاتفاقات التي يتوصل الجانبان إليها خلال هذه الزيارة الرسمية لرئيس الجمهورية السيد/إسماعيل عمر جيله إلى تونس ، وتقييم واقع العلاقات بين البلدين وبحث سبل تطوير وتوسيع آفاق التعاون بينهما في المستقبل.
وثمّن الجانبان انخراط القطاع الخاص في دفع التعاون نحو الأمام ومساهمته في تعزيز الجهود المشتركة للبلدين للارتقاء بالعلاقات الاقتصادية إلى المستوى المأمول، ونوّها، في هذا السياق، إلي تنظيم منتدى أعمال جيبوتي تونسي اليوم الخميس 04 أكتوبر الجاري بمقر الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بمشاركة عدد كبير من رجال الأعمال في البلدين.
وعقب هذه المحادثات ، وقع الجانبان بحضور الرئيسين إسماعيل عمر جيله والباجي قائد السبسي على ست اتفاقيات تعاون في مجالات النقل البحري والموانئ والبريد وتكنولوجيات المعلومات والاتصال والسياحة والصناعات التقليدية والثقافة والإعفاء المتبادل للتأشيرة لحاملي جوازات السفر الدبلوماسية والخاصة .
وفي ختام مراسم التوقيع على الاتفاقات ، عقد رئيس الجمهورية السيد/ إسماعيل عمر جيله، ونظيره التونسي السيد/ الباجي قائد السبسي مؤتمرا صحفيا مشتركا ، أكّدا خلاله على عراقة العلاقات الجيبوتية التونسية وتميزها منذ سبعينات القرن الماضي ، وعلى الرغبة المشتركة للبلدين في الارتقاء بها إلى مستوى أعلى وأفضل خدمة للمصلحة المشتركة للشعبين الشقيقين، وشددا على أنّ هذه الزيارة ستفتح آفاقا جديدة وواعدة للتعاون بين البلدين في العديد من المجالات وستوفّر الأرضية المناسبة لتطوير التبادلات التجارية وتنمية فرص الاستثمار خصوصا وأنّ البلدين ينتميان إلى السوق المشتركة لشرق وجنوب افريقيا «COMESA» التي تضم 21 بلدا بثقل سكاني يقدر بأكثر من 470 مليون نسمة.
كما أكّد الرئيسان على «تطابق وجهات نظر البلدين إزاء العديد من القضايا العربية والدولية وعلى أرسها القضية الفلسطينية والوضع في كلّ من ليبيا وسوريا واليمن ومختلف التحديات الأمنية والتنموية التي تواجهها المنطقة».
وقد أقام الرئيس الباجي قائد السبسي ظهر أمس الأربعاء مأدبة غداء على شرف رئيس الجمهورية والوفد المرافق له.
كما عقد رئيس الجمهورية مساء أمس الأربعاء لقاءين منفصلين مع كل من رئيس مجلس النواب التونسي السيد/محمد الناصر، ورئيس الحكومة التونسية السيد/ يوسف الشاهد، وجرى خلال اللقاءين استعراض العلاقات الثنائية والتعاون المشترك بين البلدين .
من جهة أخرى ، استقبل رئيس الجمهورية أمس الأربعاء ممثلين للطلاب الجيبوتيين الدارسين في الجامعات التونسية وتبادل معهم الأحاديث الودية حول أوضاعهم التعليمية والمعيشية .
وفي اليوم الأخير من زيارته لتونس ، من المقرر أن يفتتح رئيس الجمهورية السيد/إسماعيل عمر جيله ، ورئيس الحكومة التونسية السيد/يوسف الشاهد اليوم الخميس منتدى اقتصاديا بين جيبوتي وتونس بمقر الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية.
ويتضمن برنامج المنتدى مداخلات للتعريف بمزايا البلدين في مجال الاستثمار وبفرص التبادل التجاري، بالإضافة إلى لقاءات شراكة على هامش المنتدى بين أصحاب المؤسسات في البلدين.
ويرافق رئيس الجمهورية في هذه الزيارة وفد رفيع من بين أعضائه وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي،الناطق الرسمي باسم الحكومة السيد/ محمود علي يوسف، ووزير التعليم العالي والبحث العلمي السيد/ نبيل محمد أحمد ، والوزير المنتدب لدى وزير الاقتصاد والمالية، المكلف بالتجارة والمشروعات الصغيرة والمتوسطة والحرف اليدوية والسياحة السيد/ حسن حمد إبراهيم.

المصدر :alqarn

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *