الرئيسية / news / رئيس الجمهورية يستقبل المستشار بالديوان الملكي
44

رئيس الجمهورية يستقبل المستشار بالديوان الملكي

استقبل رئيس الجمهورية السيد/ إسماعيل عمر جيله بعد ظهر يوم الخميس الماضي في القصر الجمهوري، المستشار بالديوان الملكي، والمشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال والإنسانية الدكتور/ عبد الله بن عبد العزيز الربيعة. وجرى خلال اللقاء بحث الأمور المتعلقة بالشؤون الإغاثية والإنسانية ومستجدات المشاريع المنفذة من مركز الملك سلمان في جمهورية جيبوتي. وقدم الدكتور/ عبد الله الربيعة نبذة عن جهود المركز ومشروعاته الإنسانية والإغاثية التي امتدت لتشمل 42 دولة حول العالم. وعبر رئيس الجمهورية عن شكره للمملكة العربية السعودية الشقيقة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين ولمركز الملك سلمان للإغاثة على أدوارهم الكبيرة في تقديم مختلف أشكال الدعم والعون للدول المتضررة والمحتاجة، وآخرها تدشين المركز القرية السعودية المخصصة للاجئين اليمنيين في مخيم أبخ. وفي تصريح أدلى به لوسائل الإعلام عقب هذا اللقاء، شدد المستشار بالديوان الملكي والمشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال والإنسانية على متانة العلاقات الأخوية والتعاون المثمر القائم بين البلدين الشقيقين. 

وأوضح أن الهدف من الزيارة كان يتمثل في المقام الأول في الافتتاح الرسمي للقرية السعودية في إقليم أبخ والتي تتألف من 300 من المساكن الجاهزة والمكيفة، مشيرا إلى أن هذه الخطوة تأتي في إطار مواكبة بلاد الحرمين للجهود الحثيثة التي تبذلها الحكومة الجيبوتية بقيادة رئيس الجمهورية السيد/ إسماعيل عمر جيله لصالح اللاجئين اليمنيين في جيبوتي.
وكشف النقاب عن وجود تطابق في الرؤى بين البلدين فيما يتعلق بالقضايا الدولية، مشيدا بمواقف جمهورية جيبوتي الداعمة للمملكة. بدوره ثمن وزير الداخلية الدعم المتواصل الذي تتلقاه بلادنا من المملكة العربية السعودية الشقيقة، منوها في ذات الوقت بالتعاون الثنائي البناء القائم بين البلدينالشقيقين.
وأكد السيد/ حسن عمر محمد أن السعودية كانت من أوائل الدول التي بادرت لدعم جمهورية جيبوتي منذ الاستقلال، مشيدا بمواكبة المملكة لمساعي الحكومة الجيبوتية للتخفيف من معاناة اللاجئين اليمنيين.
وأوضح أن المملكة ستقوم -إلى جانب المساكن الجاهزة الممنوحة للاجئين اليمنيين- بتوفير المساعدات الغذائية اللازمة للاجئين اليمنيين في إقليم أبخ وكذلك للأسر البسيطة في المنطقة لمدة عام كامل.
وتجدر الإشارة إلى المستشار بالديوان الملكي والمشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال والإنسانية الدكتور/ عبد الله بن عبد العزيز الربيعة كان قد التقى الأربعاء المنصرم وزير الشئون الخارجية والتعاون الدولي، الناطق باسم الحكومة السيد/ إسماعيل عمر جيله والذي قلده وسام السابع والعشرين من يونيو تقديرا للجهود التي بذلها لتعزيز التعاون القائم بين بلادنا وبين مركز الملك سلمان، وتفعيل الأنشطة التي يقوم بها المركز.
كما شارك في اليوم نفسه في ندوة حول العمل الإنساني الذي تقوم به المملكة العربية السعودية، وذلك برعاية رئيس الوزراء بالإنابة، وزير العدل السيد/ مومن أحمد شيخ.

المصدر :alqarn

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *