الرئيسية / news / الرئيس يكرم الفائزين الأوائل في مسابقة حفظ القرآن الكريم
23

الرئيس يكرم الفائزين الأوائل في مسابقة حفظ القرآن الكريم

استقبل رئيس الجمهورية السيد/ إسماعيل عمر جيله مساء يوم الخميس الماضي في مقر إقامته بحي هرموس الفائزين الأوائل في المستويات الثلاثة من المسابقة الإقليمية لحفظ القرآن الكريم وترتيله وتجويده (جائزة رئيس الدولة) في دورتها العشرين. وجرت المقابلة بحضور رئيس الوزراء السيد/ عبد القادر كامل محمد، والعديد من أعضاء الحكومة من بينهم وزير الشئون الإسلامية والثقافة والأوقاف السيد/ مؤمن حسن بري، ومدعوين آخرين. وعقب أداء صلاتي العشاء والتراويح، قدم رئيس الجمهورية كالعادة هدايا قيمة وجوائز نقدية للحفاظ الثلاثة الذين حلوا في المرتبة الأولى في المستويات الثلاثة للمسابقة التي تقيمها وزارة الشئون الإسلامية والثقافة والأوقاف خلال شهر رمضان في كل عام. 

والمتسابقون الثلاثة هم عمر شرماركه علي من جيبوتي والذي احتل المركز الأول في المستوى الأول (30 جزء)، والمتسابق عبد الرحمن عبد الواحد من كينيا الذي حاز المرتبة الأولى في المستوي الثاني (20 جزء)، بالإضافة إلى المتسابق بشير عبد الله محمد من صومالي لاند والذي أحرز قصب السبق فيما يتعلق بالمستوى الثالث من المسابقة (10 أجزاء).
وخلال حفل التكريم، هنأ رئيس الجمهورية الفائزين الأوائل في مختلف مستويات المسابقة، حاثا إياهم على المضي قدما في خدمة كتاب الله تعالى، وأن يكونوا نماذج يحتذى بها في حفظ وترتيل وتجويد كتاب الله تعالى.<
وجمعت الدورة الـ20 من المسابقة الإقليمية لحفظ القرآن الكريم كوكبة من الحفاظ والحفظة من الصومال، وإثيوبيا، واليمن، والسودان، وأوغندا، وتنزانيا، وجزر القمر، وكينيا، وصومالي لاند، فضلا عن جيبوتي المضيفة.
وقبل إجراء مسابقة جائزة رئيس الدولة، تنظم وزارة الشئون الإسلامية والثقافة والأوقاف بإشراف الوزير مؤمن حسن بري المسابقة الوطنية لحفظ القرآن الكريم وترتيله وتجويده، والتي تؤهل المتسابقين من جيبوتي لخوض المسابقة الإقليمية.
وتشكل جائزة رئيس الدولة لحفظ القرآن الكريم وترتيله وتجويده فرصة ثمينة لتحفيز وتشجيع الشباب على الارتقاء بمستوى حفظهم لكتاب الله وتربية النشء على حب وحفظ القرآن الكريم.
وفي تصريح أدلى به لوسائل الإعلام، أعرب مدير الشئون الإسلامية والثقافة والأوقاف عن سعادته البالغة لحضور حفل تكريم الفائزين الأوائل في مستويات المسابقة الإقليمية لحفظ القرآن الكريم من قبل رئيس الجمهورية السيد/ إسماعيل عمر جيله.
وانتهز السيد/ ألسلي أحمد عبد الله هذه الفرصة لتقديم وافر الشكر والعرفان إلى رئيس الجمهورية الذي أطلق هذه المسابقة في العام 1999 في إطار اهتمامه بالقرآن الكريم والثقافة الإسلامية، مثمنا في ذات الوقت الإشراف الدائم والمتابعة المستمرة من وزير الشئون الإسلامية والثقافة والأوقاف لضمان نجاح المسابقة والمحافظة على صدارتها للمسابقات القرآنية على الصعيد الإقليمي.
بدورهم أعرب الفائزون الأوائل في المسابقة عن وافر الشكر والتقدير لرئيس الجمهورية السيد/ إسماعيل عمر جيله، على الاستقبال الحار وكرم الضيافة والتكريم، مشيدين بحسن تنظيم هذه التظاهرة القرآنية التي تقيمها وزارة الشئون الإسلامية والثقافة والأوقاف سنويا خلال شهر رمضان الكريم.

المصدر :alqarn

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *