الرئيسية / news / الرئيس يعود للبلاد بعد مشاركته بالدورة الثانية لمنتدى باريس للسلام

الرئيس يعود للبلاد بعد مشاركته بالدورة الثانية لمنتدى باريس للسلام

عاد رئيس الجمهورية السيد/ إسماعيل عمر جيله مساء يوم الخميس الماضي إلى البلاد بعد مشاركته في الدورة الثانية لمنتدى باريس للسلام، الذي اختتمت فعالياته يوم الأربعاء المنصرم في العاصمة الفرنسية باريس، بحضور العديد من القادة ورؤساء الدول والحكومات والوزراء والمسؤولين عن منظمات دولية غير حكومية، بهدف وضع أسس تعاون دولي مستقبلي مبني على تعددية الأقطاب والحوكمة الرشيدة بين بلدان العالم.

وشملت أعمال الدورة الثانية للمنتدى ستة محاور تتمثل في السلام والأمن والبيئة والتنمية والتكنولوجيات الحديثة والاقتصاد الشامل والثقافة والتعليم، وذلك عبر 80 طاولة نقاش مستديرة حول تلك المواضيع.

وطالب رئيس الجمهورية في مداخلة له خلال حلقة نقاش حول تعددية الأقطاب

زيادة تمثيل الدول الصغيرة في منظومة الأمم المتحدة، وقال في هذا السياق «يجب ألا تهمش التعددية الدول الصغيرة التي تشكل 105 دولة من بين الـ193 الأعضاء في الأمم المتحدة».

 

وتطرق رئيس الجمهورية إلى مساعي جيبوتي لشغل مقعد غير دائم في مجلس الأمن الدولي  وقال في هذا المضمار « إن جيبوتي، التي تعتبر دولة صغيرة هي مرشحة لمجلس الأمن كعضو غير دائم في عام 2020، وستلتزم إذا تم انتخابها بالدفاع عن مخاوف الدول الصغيرة داخل المنظمة الدولية»

وتجدر الإشارة إلى أن الدورة الأولى لمنتدى باريس للسلام، كانت قد عقدت في نوفمبر 2018، بمبادرة من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لمواجهة اشتداد حدة التوترات في عالمنا المعاصر. ويهدف المنتدى إلى تشجيع التعاون الدولي والعمل الجماعي من أجل عالم يعمّه السلام عبر طرح الحلول العملية والمبتكرة ومناقشتها والسعي إلى تنفيذها.

 

جريدة القرن

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *