الرئيسية / غير مصنف / رئيس الوزراء يرعى مناسبة إحياء الذكرى الأولى لحي (أم سلمة)

رئيس الوزراء يرعى مناسبة إحياء الذكرى الأولى لحي (أم سلمة)

رعى رئيس الوزراء السيد / عبد القادر كامل محمد، يوم الجمعة الماضية حفلا مكرسا لإحياء مناسبة الذكرى الأولى لتأسيس حي أم سلمة الكائن في نقطة  كيلوا 13 بضاحية بلبلا، بحضور / وزيرة الإسكان السيدة / آمنة عبدي آدن ،ووزيرة المرأة والأسرة السيدة / مؤمنة حمد حسن، وعمدة جيبوتي السيدة / فاطمة عثمان عواله ، والمستشار الفني لرئيس الوزراء السيد / حسن محمد كامل ،وعدد من أعضاء الجمعية الوطنية، بالإضافة إلى أعضاء جمعية حي أمسلمة وعقلاء وأعيان الحي.

وفي كلمة له بهذه المناسبة عبر رئيس الوزراء عن أهمية إحياء مناسبة الذكرى الأولى لتأسيس حي (أم سلمة) ، مشيدا بدور جمعية (أم سلمة) المنظمة لهذا  الاحتفاء بتأسيس الحي وتأسيس الجمعية في آن واحد، وهنأ رئيس الوزراء جمعية  (ام سلمة) على هذا التنظيم الرائع والدينامكية التي تتمتع بها الجمعية والمتمثلة في تنظيم شئون الحي.

وأشار رئيس الوزراء في معرض كلمته الى أن حل المشكلات المتعلقة  بالإسكان من أولويات الحكومة  بقيادة رئيس الجمهورية ، وأن تحسين الظروف المعيشية للسكان مرتبطة ارتباطا وثيقا بتنمية المساكن وجودتها، وأضاف قائلا  : أن مهمة الحكومة تكمن في أن تكون المساكن متوفرة لكافة شرائح السكان.

وأن هذا الحي السكني الذي نحتفي اليوم بالذكرى الأولى لتأسيسه يعد مثالا لجهود الحكومة وسعيها الحثيث في حلحلة مشكلة السكن والقضاء على المساكن العشوائية في عموم البلد،

وتابع السيد / عبد القادر كامل محمد بالقول : في هذه المنطقة وبجانب هذا الحي سيتم إنشاء ألف وحدة سكنية بمساعدة الصناديق العربية  وفق التخطيط العمراني الحديث

واستطرد رئيس الوزراء «إن القيام بتنظيم الفضاء العمراني يحتاج إلى إستراتيجية تستجيب لحل مشكلة الإسكان وتطلعات كل الفئات السكانية وبالأخص سكان الأحياء العشوائية الأكثر احتياجا، انطلاقا من رؤية رئيس الجمهورية المتمثلة في ( سكن ملائم لكل مواطن ) ستتمكن الحكومة من تصفية المساكن العشوائية في العاصمة وإيجاد سكن ملائم لكل مواطن في القريب العاجل،

وأكد رئيس الوزراء علي أن الحكومة ستعجل في الاستجابة لمطالب سكان حي (أم سلمة ) المتمثلة في إنشاء المدرسة والمستشفى ومركز التنمية المجتمعية ومديرية أمن وغيرها من المطالب،

بدوره  رحب رئيس جمعية (ام سلمة ) السيد / عبد الرحيم محمد حامد برئيس الوزراء والوفد المرافق له معربا عن شكره على مشاركتهم  في احياء هذه المناسبة ،ومثمنا عاليا استجابة  رئيس الوزراء لمطالب حي (أم سلمة)، كما شكر رئيس الجمهورية السيد / إسماعيل عمر جيله وحرمه السيدة الأولى رئيسة الإتحاد الوطني لنساء جيبوتي السيدة / خضرة محمود حيد، التي تفضلت ببناء أكبر مسجد في المنطقة لصالح الحي، مشيرا إلى أن جمعية (ام مسلمة) ستكرس جهودها في تنظيم كافة الإجراءات اللازمة للحفاظ على سلامة حي (أم سلمة) وسترفع مشاكل الحي إلى الحكومة.

بدوره رحب رئيس بلدية بلبلا برئيس الوزراء والوفد المرافق له شاكرا تكرمهم رعايتهم لإحياء مناسبة الذكرى الأولى لحي (أم سلمة).

 

 

جريدة القرن

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *